منتديات شباب السودان اونلاين

منتديات شباب السودان اونلاين

♣°ღ____♥● منتدى شباب السودان اونلاين ♣°ღ____♥●

Like/Tweet/+1

انت غير مسجل

أنت غير مسجل فى منتدى شباب السودان اونلاين . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا

نشر على الفيسبوك

ترحيب باالزاير

اهلا وسهلا زائر الكريم , انت لم تقوم بتسجيل الدخول بعد ! يشرفنا ان تقوم بالدخول او التسجيل اذا رغبت بالمشاركة في المنتدي


ديوان رحيق المعاني للشيخ محمود الضعيف

شاطر
avatar
ibrahim

صـاحب المنتدي



الدولة : السودان
الجنس : ذكر
مكان الدراسة : جامعة الرباط الوطنى
عدد المساهمات : 463
النقاط : 13771
العمر : 29

ديوان رحيق المعاني للشيخ محمود الضعيف

مُساهمة من طرف ibrahim في الأربعاء نوفمبر 09, 2011 11:05 am

جزيت
خيرا البعد الثالث لتوثيقكم سيرة اخونا الشيخ محمود - ياريت تعرفني بشخصكم
الكريم - وافيدكم بانني ومعي محمد البدوي قمنا بطباعة اول 150 قصيدة للشيخ
محمود في العام 1992 والان جاري تجميع ديوان رحيق المعاني -ودة جزء من
الديوان






ديوان رحيق المعاني


شعر الفقير إلى الله تعالى الضعيف الجاني: محمود عبد الرحمن الحاج السيد حسن


تاريخ الميلاد: 1/1/1969م بالجريف شرق - جريف قمر - حي الشيخ سرحان. جعفري النسبة.






إهداء


إلى الشيخ محمود الشيخ عبد الرحمن


قطيرات الندى من رحيق زهور... الجنة... وحبيبات الندى الرطب... وعطر
الياسمين اللطيف... معبأة في صندوق الوئام... موضوعة في انسجام... محفوظة
بانتظام... ممزوجة برائحة المسك الذكية... مسموعة في أغاريد الكنار...
مقروءة بعيون المحبة... الصداقة... الحقة.


هي هديتي لك مع كل المنى،،


محمد البدوي الشيخ






بسم الله الرحمن الرحيم


تعريف الراوي


محمود عبد الرحمن الحاج

هو ذلك الكنه الذي لا يدرك حقيقته إلى الذي سواه ذلك الطلسم الذي حارت في
معرفة العقول أنه، ذلك الإنسان الصادق الذي يحمل في دواخله كل معاني
الأخلاق والصدق والوقار، إنسان قل أن يوجد في زماننا هذا مثله إنه فعلاً
رجلاً بمعنى ما تحمله كامل الأوصاف، سيدي محمود عبد الرحمن الحاج.


الضعيف الذي يرجى الوصول بكم،،


عمر محمد عمر (0923776750)






بسم الله الرحمن الرحيم


قم في الدياجي ولذ بالذكر يا ساهي




ودع التكاسل والعصيان لله




وعفر الخد في الأعتاب معتذراً




وأجري الدموع ولا تخشى سوى الله




واركب خيول الدجى وأسريه مجتهداً




عساك تدرك ركباً خصه الله




واسهر العين إن نام الوجود فقم




فالنوم داء فلا تغفل عن الله




وأنهض بصدقٍ ووالي الذكر في أدبٍ




وأغمض العين لا تنظر سوى الله




وداوم الفكر والذكر الثمين وكن




عبداً شكوراً على الآلاء لله




واستغنم الوقت في الطاعات محتسباً


وأعلم بأنك مرجوع إلى الله




وأرحل وجاهد جنود النفس إن زحفت




فازجرها مرتجياً عوناً من الله




وأذكر رجالاً اذبحوا في سيرهم




بالذكر حتى ادخلوا في حضرة الله


قوم لهم عزماً وقصداً صادقاً


وقلوبهم ملئت بحب الله



ألبابهم مشغولة وقلوبهم




محزونة شوقاً لوجه الله


ويحسب الجاهل المغرور أن به




مساً لما مسهم من خشية الله



متقلبين على الرجاء ومرة



خوف الركون وأمن مكر الله




قوم لهم لحظات قدس إن رنوا




للحب فيهم نال سر الله




أشرارهم مأمونة وكفوفهم




مبسوطة وعزهم بالله




أحيوا الليالي المظلمات فؤنسوا[



ووجوهم كسيت بنور الله


ساروا على هذي البسيطة سادة




متأدبين تواضعاً لله




غضوا البصائر والأبصار أجمعها


عن الحرام وعن ما يغضب الله




مروا على الدنيا مرور مسافرٍ




زهدوا الحلال تعففاً يا لاهي[




فطعامهم ومنامهم وكلامهم
]




وصيامهم وقيامهم لله




الصمت شيمتهم والذكر حرفتهم




والليل مركبهم والمقصد الله




أقوالهم درٌ أنفاسهم زهرٌ




يعطر الكون أحباباً لدى الله
]




إن يصمتوا فالحال يُنْبِيُّ عنهم




وكلامهم ذكر لذات الله
]




أقدامهم منصوبة وجباههم



مفروشةً إن نام خلق الله



أجسادهم منحولة وعينوهم




هطالة إن طاف ذكر الله



ويسمعون حديث النفس لا عجب




لا تعجبوا فالفعل فعل الله




ساروا على قدم الرسول محمد



خير الأنام وخير خلق الله




صلى عليه الله ما نجعٌ بدءاً




أو هام صب عاشق لله



أو قال محمود الضعيف مذكراً




قم في الدياجي ولُذ بالذكر يا ساهي




بسم الله الرحمن الرحيم


يا حادي الركب ردد ذكر من رحلوا




وقل لنا أي حي طيب نزلوا




فمذ تناؤا تنائى النوم تاركني




سهران طرف كئب دائم الملل




بالله عقب لنا الذكرى فإن لها




وطئاً علينا وفيها راحة المقل




بانوا وبتنا على ميثاقهم زمناً




صُمُ المسامع لا نصغي لمن عزلوا




يا ليتهم حملوني في هوادجهم




أو ليتهم جعلوني اتبع الإبل




يا ليتهم واصلوني بعد غيبتهم




يا ليتهم عاتبوني ليتهم فعلوا




أو ليتهم رحموا قلبي فإن به




نارٌ من الشوق مُذْ خُلِّقت تشتعل




هم الأحبة رغم البين إن لهم




دارٌ بقلبي ولا أرضى بهم بدل




هم أهل ودي فداهم كل ما بيدي




هم الأفاضل إن أوفوا وإن مطلوا




هم الأكارم والإيثار شيمتهم




هم الأحبة إن بانوا وإن وصلوا



يفنى الزمان ولا تفنى مآثرهم



والغيث منهم علينا دائمٌ هطل




يا رب صلي على المختار سيدنا




ثم السلام مدى الأيام يتصل




والآل والصحب مهما قال ذو شجن



يا حادي الركب ردد ذكر من رحلوا




وأنهض بمحمود إن النفس عاقته




عن المسير وضاقت به السبل



وألطف به وجميع المنتمين له




ما قام صَبٌ بجوف الليل يبتهل




والحمد لا أحصي عليه ثناً




فهو المقدر للأرزاق والأجل






بسم الله الرحمن الرحيم


يا من يرى طيف الرسول مناما



بلغه عني ألف ألف سلاما



واذكر له حال المحب وما به



من لوعة تنمو مع الأياما




أشكو له بثي وحزني علّه




يحنو علي ويشف لي الأسقاما




ويعير طرفي فيه نظرة ساعةٍ



أغدو بها بين الوجود إماما




نُبْ عني في تقبيل كفيه التي



هي مصدر للبذل والإكراما




واستفته في هجره لمحبه
]




واخفض جناحك يا أخا الإسلاما




وأسرع وعد لي بالجواب فإنه




ترياق روحي لا كأي كلاما




قل يا رسول الله يا خير الورى




يا خير من زكى وحج وصاما




يا خير من وطأ الأديم وخير من




شرفت بمولده رحاب تهاما




يا أول الأنوار قولاً مثبتاً




يا من غدا للمرسلين إماما



يا بغيتي يا عدتي في شدتي




يا من ملأت القلب فيك غراما



يا منقذي إني لا اقسم بالذي



برأ الوجود وصور الأجساما




لو مال قلبي نحو غيرك ساعة




لعددتها من اكبر الآثاما




مثل الذي ترك الصلاة متعمداً




وسعى إلى الأنصاب والأزلاما



روحي فداك رخيصة أسخو بها




وعلى سواك عزيزة وحراما




صلى عليك الله يا علم الهدى




يا خير من يسعى على الأقداما




من عبدك المسمى باسمك أنه



محمود لكن شأنه الإجراما




فأكتب له فتحاً قريباً كي به




يرقى مقام السادة الأعلاما




ولآله وجميع من يغرى له



لا سيما منهم أولى الأرحاما


والحمد والشكر الجزيل لربنا



لصنيعه ولنعمة الإسلاما




للديوان بقية سنكمل انشاء الله
نقلا عن منتديات الجريف شرق





عدل سابقا من قبل ibrahim في الأربعاء نوفمبر 09, 2011 11:43 am عدل 1 مرات






avatar
ibrahim

صـاحب المنتدي



الدولة : السودان
الجنس : ذكر
مكان الدراسة : جامعة الرباط الوطنى
عدد المساهمات : 463
النقاط : 13771
العمر : 29

رد: ديوان رحيق المعاني للشيخ محمود الضعيف

مُساهمة من طرف ibrahim في الأربعاء نوفمبر 09, 2011 11:06 am



بسم الله الرحمن الرحيم
إلي كم يجن الليل والبدر لا يبدو

ويمحوه صبح للتذكر بي يغدو

واجترها الذكرى وقلبي متم

وطرفي كئب قد أضر به السُهدُ

أ إنٌ ولكن لا مغيث لأنتي

فيأتي صدى صوتي لأذنيَّ مرتدُ

أحن ولا يحنوا على عوازلي

ولن ينفع التفنيد مني ذا الجدو

وحال فؤادي حال من فيه أضرمت

عظائم نيران عليها بها وِرْدُ

يكابدها لكن تطيب لأجلهم

وتغدو سلاماً لا يبارحه البردُ

أحباب قلبي هل يطول بي النوى

وهل نظرة منكم تعيد لي الرشدُ

سألتكمو بالله جودوا بجمعتي

فما قد جري منكم يشاكله الوأدُ

ألا فاصفحوا عني فإنني نزيلكم

ألا رحمة منكم تُغِثْ ذلك العبدُ

فمثلي من تُجني عليه فعاله

ومثلكمو منه الفظاظة لا تبدو

فإن لم يكن عندي شفيع لذلتي

فجاه رسول الله لا شك قد يجدو

هو الغيث في الدنيا وهو الغوث في غدٍ

إذا النار من غيظ الحميم لها رعدُ

نبي كريم اظهر الله نوره

ووجه الدنيا بالزيغ والكفر مسودُ

نبي رقى أرقى المراقي إلى السماء

وعاد قرير العين من ربه الفردُ

وصدَّقه بالصدق أفضل صاحب

وكذبه من قد أعمى قلبه الحقدُ

فأبدلهم هدياً وعزاً ومنعةً

وأورثهم مجداً وتم به القصدُ

عليه صلاة الله ثم سلامه

متى قام محمود بأمداحه يشدو

وآل وأصحاب وتابع نهجهم

وشكري لرب الناس يصحبه الحمدُ










    الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء يناير 23, 2018 7:28 pm